مقال رئيس التحرير

	التكنولوجيا والصناعة ..متى اللقاء ؟
حالة الخصام بين قطاع الصناعة وقطاع تكنولوجيا المعلومات المحلى حالة غير مفهومة ولا منطقية لاسيما بعد اعلان وزارة
	الصناديق السيادية .. وتوطين التكنولوجيا العربية
في ظل الحديث عن إعلان دول الخليج العربي عن خطط لإعادة هيكلة اقتصادياتها ،بعيدا عن النفط ، واستغلالها ثرواتها المالية
	الصناديق السيادية .. وتوطين التكنولوجيا العربية
في ظل الحديث عن إعلان دول الخليج العربي عن خطط لإعادة هيكلة اقتصادياتها ،بعيدا عن النفط ، واستغلالها ثرواتها المالية
التكنولوجيا ... والتنمية الاقتصادية
نتفق ان جوهر مشكلتنا الاقتصادية الرئيسية تتلخص فى ضعف قدراتنا ، وبصفه خاصه الادراية والتكنولوجيه ، على توظيف ندرة مواردنا لتلبية احتياجاتنا الأمر الذى ينجم عنها مجموعة من العقبات
من منا يستطيع أن يستغني عن تليفونه المحمول لمدة يوم ، ولم أقل شهرا ، إذ بات هذا الجهاز الساحر جزءا رئيسيا من حياتنا وتواصلنا مع المجتمع، فمن خلاله يمكننا البقاء على اتصال دائم مع أعمالنا وموظفينا
الإعلام التكنولوجي الوطني .. وتنمية صناعة
في الحقيقة تأملت كثيرا وأنا أجد الصديق ورفيق البناء والتحدي جمال غيطاس يعلن " وداعا صفحة لغة العصر " ، من أقدم صفحات التكنولوجيا المتخصصة في جريدة الأهرام والصحافة المصرية
كشفت أزمة " رفع أسعار كروت شحن التليفون المحمول " عن نجاح أطراف السوق في إدارة هذه المشكلة بكفاءة والتدخل الفوري السريع لتقديم حلول جذرية وعدم الانتظار لتضخم المشكلة
سته عشر عاما مرت علي معرض ومؤتمر " Cairo ICT " عاصرتها من تحدى إلى آخر ومن نجاح إلى آخر حتى وصل المعرض إلى كونه النافذة الرئيسية للتعبير عن واقع وطموحات قطاع تكنولوجيا المعلومات
نتفق جميعا على أن السوق الافريقى أحد الاسواق الواعدة فى مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وستكون بمثابة المحطة القادمة لقطار التنمية العالمى وأن كثير من دول المتقدم أصبحت تضع القارة السمراء
لست مع المتشائمين الذين يرون أن الأمور كلها سيئة ، وأن الأزمة السياسية التي يعيشها الوطن ، بعد ثورة 25 يناير أودت بالجميع .. بل على العكس فرب ضارة نافعة ولا شك أن الحرية والديمقراطية
معارض التكنولوجيا .. واستعادة التنمية
لست مع المتشائمين الذين يرون أن الأمور كلها سيئة وأن الأزمة السياسية التى يعيشها الوطن ، بعد ثورة 25 يناير ، أودت بالجميع بل على العكس فرب ضارة نافعة ولا شك أن الحرية والديمقراطية
كوادر المحافظات .. والتجاهل التكنولوجي
نتفق على تزايد أهمية قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في عملية التنمية الاقتصادية وزيادة الناتج المحلي وجذب استثمارات مالية جديدة " سواء محلية أو أجنبية " بجانب قدرته على تحقيق الآلاف
في ظل التحديات الاقتصادية والمالية، التي تواجه دول الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية، وتشبع الأسواق التكنولوجية في هذه الدول، تلتفت أنظار الكثير من المستثمرين "
البحث العلمي .. وصنع في مصر
يشكل القطاع الصناعي واحدا من أهم دعائم عملية البحث العلمي، فمع وجود صناعات متطورة تؤمن بأهمية التكنولوجيا في زيادة قدراتها التنافسية، وابتكار منتجات جديدة
الفيس بوك .. وغياب الثقافة السياسية
في ظل الحراك ومحاولات الإصلاح السياسي الذي يشهده المجتمع المصري في الوقت الحالي استعدادا لانتخابات انتخابات الرئاسة القادمة لا يمكن إغفال دور الإنترنت كأحد أهم قنوات
مصر فوق الجميع .. مصر قادرة على ضم كل أبنائها ومعالجة الجراح ..منذ فجر التاريخ نجح المصريون ، على مدار آلاف السنين ، في تقديم نموذج عملي في أن الوحدة والمصلحة الوطنية
صندوق الانتخابات .. والشيزوفرينيا السياسية
يتساءل الكثيرون من أبناء الشعب ماذا لو كانت جولة الإعادة القادمة في انتخابات الرئاسة المصرية بين حمدين صباحي أو عبد المنعم أبو الفتوح ومحمد مرسي هل كان البعض سينادي بالنزول إلى الميادين
المشروعات الصغيرة .. وتنمية الإبداع
مع تفاقم مشكلة البطالة ، يتطلب الأمر ضرورة التفكير في استراتيجية قومية ، تركز على تقديم حلول جذرية وسريعة تستهدف مساعدة الشباب في تحقيق أحلامه ، وبناء مستقبله وتحسين وضعه الاقتصادي والاجتماعي
حب الوطن  .. نعم للجماعة .. لا للفرقة
منذ فجر التاريخ نجح المصريون _ على مدار آلاف السنين _ في تقديم نموذج عملي في أن الوحدة والمصلحة الوطنية تعلو أي مصلحة شخصية أو فئوية أو طائفية .
خرج الشعب لرغبته في الحفاظ على كرامته .. خرج الشعب للمضي قدما نحو مستوى معيشة أفضل ..
المواطن .. وإنتاج الطاقة المتجددة
بات الحديث عن الطاقة النظيفة أحد أهم متطلبات الحد من تفاقم خطورة ظاهرة التلوث البيئي ، والتي تشكل خطورة كبيرة على حياة الملايين من البشر ، لاسيما في ظل التزايد الحالي في أسعار البترول
نتفق على تزايد أهمية قطاع الاتصالات في عملية التنمية الاقتصادية وزيادة الناتج المحلي وجذب استثمارات مالية جديدة " سواء محلية أو أجنبية " بجانب قدرته على تحقيق الآلاف
الجامعات والمجتمع ..وسد الفجوة
رغم أن الدعوة لربط مراكز البحث والتطوير بالاحتياجات الفعلية لكل مؤسسات الأعمال ليست بالجديدة، وإنما هي مطلب أساسي للجميع، إلا أننا حتى الآن لم ننجح في وضع الآلية المناسبة لتحقيق
العقول المصرية .. والمسابقات التكنولوجية .
ما من شك في أن إيجابية مفهوم التقدير لتحفيز الفرد والمنشآت على الإبداع والابتكار وخلق مناخ من المنافسة الشريفة بما يعود بالنفع على الجميع وبالطبع فإن نظام المسابقات والمنافسة الشريفة
روحانيات رمضان .. و" العمل الإلكترونى " .
ورغم أن شهر رمضان المعظم هو شهر الإكثار من العبادة والعمل على تقديم يد المساعدة والتكافل بين جميع أفراد المجتمع إلا أننا نفاجأ بأن الكثير من المصالح الحكومية والهيئات والبنوك
مع تفاقم مشكلة البطالة يتطلب الأمر ضرورة التفكير في استراتيحية قومية تركز على تقديم حلول جذرية وسريعة تستهدف مساعدة الشباب في تحقيق أحلامه، وبناء مستقبله، وتحسين وضعه الاقتصادي،
ظاهرة الاضرابات العمالية ، والتي للأسف تتفاقم بصورة كبيرة فى الاونة الاخيرة ، اصبحت تشكل تهديدا قويا لجذب الاستثمارات المحلية قبل الاجنبية ناهيك عن وقف عجلة الانتاج فى الوقت الذى نتطلع جميعا
الصراع التكنولوجي .. ومستقبل الهيمنة الصينية
شهدت العقود الثلاث الماضية بزوغ نجم الصين كمصنع للعالم وقيام الغالبية العظمى من الشركات العالمية بنقل مصانعها ووحدات إنتاجها إلى الصين للاستفادة من مزايا العمالة
التكنولوجيا ..وحلول للمشاكل القومية
ما من شك فى أن التكنولوجيا لها دور كبير فى تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية بشكل كبير وأصبح الاعتماد عليها ليس محل اختبار و إنما نحتاج الى ضرورة معرفة ماذا نريد من التكنولوجيا ؟
عكست الزيارة الأخيرة للرئيس محمد مرسي إلى الصين حجم التحول الذي طرأ على السياسة الخارجية المصرية في المرحلة الحالية ، كأول زيارة خارجية دولية له خارج الشرق الأوسط بعد توليه المنصب ، والذي
كل عام وكل أم في أفضل حال ...كل عام وشمس وجهك تنير لنا الطريق ...كل عام وأنت وقلبك راض عني ... كل عام وأنت سر سعادتي وحياتي ." الجنة تحت أقدام الأمهات " صدق رسولنا الكريم
" عالم رقمي " .. والشمعة السادسة
رغم الجدل الذي يثار عادة حول مستقبل الصحافة المتخصصة ، والتي خرجت للنور في نهاية الثمانينيات من القرن الماضي ، في ظل كثرة الصحف اليومية الشاملة إلا أن الصحافة المتخصصة
الإساءة للأديان .. والسلم العالمي
فرغم المحاولات اليائسة من جنب بعض الصحف الأوروبية ومطوري العقل للنيل من مكانة أنبياء الله والتطاول عليهم بلا استثناء " تحت راية حرية التعبير "

Pages