إطلاق حلول " DotBrand " لاسماء نطاقات الانترنت في الشرق الأوسط

اقرأ لهؤلاء

 2014 عام جديد .. تفاءل
كل عام وأنتم بخير .. كل عام ونحن قادرون أن نحلم بمستقبل أفضل .. ونحقق أحلامنا وطموحاتنا
الوطن ونبذ الارهاب
اكد ، هنا فى نفس هذا المكان اكثر من مرة ، ان الوطن اكبر من الاهواء الشخصية ومن الانتماءات الحزبية والتكتلات السياسية هذه هى القاعدة الاساسية
الحرز .. السيرك (6)
نستكمل اليوم الحديث الذي دار بين قرني السالك فراش المكتب والباشا أمين والذي يستعد لإجراء التحقيق مع الصحفي نصار إذ ولج الصحفي من الباب مبتسما قائلا:
التعليم والصحة .. وملفات الإنجاز
إن للحديث عن الواقع المؤلم لتجاهل استخدام تكنولوجيا المعلومات في تطوير الخدمات التعليمية والصحية في مؤسساتنا التعليمية والعلاجية " سواء التابعة لوزارة الصحة
حكومة د. الببلاوي .. والطلب التكنولوجي
منذ نحو 3 أعوام تقريبا ـ وتحديدا منذ ـ 25 يناير 2011 ، ونستطيع أن نقول إن الطلب المحلي على حلول قطاع تكنولوجيا المعلومات في حالة موت بطيء،

أصدقاؤك يفضلون:

إطلاق حلول " DotBrand " لاسماء نطاقات الانترنت في الشرق الأوسط

أطلقت شركة DotBrand حلولها في الشرق الأوسط لمساعدة الشركات العربية على النمو عبر شبكة الإنترنت من خلال حماية علاماتها التجارية في العصر الجديد من أسماء النطاقات ذات المستوى الأعلى (النطاقات العليا)، تسجيل نطاقات عليا خاصة بهذه الشركات لإستبدال النطاقات الحالية مثل .com، .net ورموز البلدان، بالإضافة إلى تأمين دور قيادي في تقديم النطاقات باللغة العربية.

تمثل شركة DotBrand شراكة بين شركة CentralNic العالمية لتوفير نطاقات الإنترنت ومجموعة من رجال الأعمال في الشرق الأوسط بما فيهم السيد نبيل اليوسف والذي يتخذ من الإمارات العربية المتحدة مقراً له.
صرح بذلك نبيل اليوسف وقال إن توفير خدمات
DotBrand في الشرق الأوسط بالإضافة إلى النقاطات العليا باللغة العربية لهو مؤشر على بداية حقبة جديدة من نمو الإنترنت في الشرق الأوسط. إن المنطقة من أكبر الأسواق الناشئة في العالم، وحلول DotBrand الشرق الأوسط تعطي الشركات المحلية فرصة منح السوق العربي أسماء مواقعنا الخاصة باللغة العربية، فضلاً عن منح الشركات المحلية بطموحات عالمية فرصة المنافسة مع الشركات من مناطق أخرى."

اضاف النطاقات العليا الجديدة هي ثمار السياسات الجديدة والتي أعلنت عنها ICANN (مؤسسة الإنترنت للأسماء والأرقام المخصصة) في 20 يونيو 2011، حيث تتضمن مسؤوليات المؤسسة تنظيم شؤون النطاقات. ستسمح هذه السياسات الجديدة بتوفير نطاقات جديدة تتعدى النطاقات المتعارف عليها مثل .com،.net ورموز البلدان، مما سيسمح بإعطاء الشركات القدرة على تعزيز موقعها على الإنترنت من خلال تسجيل أسماء نطاقات بالعلامة التجارية الخاصة بها، مثل .كانون أو .يونيسيف (على سبيل المثال، لا الحصر). كما يمكن للشركات في الشرق الأوسط من تسجيل نطاقات عليا عامة تتماشى مع طبيعة أعمالها مثل .موسيقى أو .بيئة كما يمكن تسجيل هذه النطاقات الجديدة بعدة لغات منها العربية.
من جهته قال بن كروفورد، الرئيس التنفيذي لشركة
CentralNic "لقد بدأت الشركات ومستشاريها القانونيين في منطقة الشرق الأوسط بالإتصال بمكاتبنا في لندن منذ عدة أشهر وذلك بدافع حماية أنفسهم من خلال تسجيل نطاقات عليا بعلاماتهم التجارية. الآن لدينا وجود محلي مع العديد من التنفيذيين على إستعداد لمساعدة الشركات في جميع أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي وشمال أفريقيا. تتضمن مسؤلياتنا تسجيل النطاقات العليا لعملائنا، وتزويدهم بمعلومات عن أفضل الممارسات والابتكارات في هذا المجال الجديد، وبنفس الوقت سنقوم بتقديم حلول شاملة للتنفيذ والإهتمام بالأمور التقنية ".
أضاف تتضمن فوائد تقديم النطاقات العليا للعلامات التجارية تمكين الشركات في الشرق الأوسط من الإنضمام إلى قائمة العلامات التجارية الرائدة في العالم وخلق وجود عالمي مستقل عن نطاق .
com الأمريكي والرموز المحلية للدول، كما أن حلول DotBrand ستحمي الشركات وتحد من عمليات السطو الإلكتروني والاعتداءات على العلامات التجارية.

 

مشاركات القراء